facebook twetter Google+ اللغة العربية

جريدة الصباح : الجزائر تدخل "بوليساريو" إلى الكونغريس

تحركت الآلة الدبلوماسية الجزائرية تحسبا لمعركة تقرير بان كي مون حول الصحراء، المرتقب منتصف أبريل المقبل، وتمكنت الجارة الشرقية في عز الحملة الانتخابية الرئاسية من أن تجد لـ «بوليساريو» مقعدا داخل الكونغريس الأمريكي.   وكشفت مصادر دبلوماسية أن الجزائر تتحرك تحت غطاء منظمة أمريكية تدعى «ديفنس فوروم فوندايشن»، من خلال تمويل أنشطة المؤسسة المذكورة بهدف إضعاف موقف المغرب في ملف الصحراء
ومن أجل إسماع صوت الانفصاليين، بادرت المنظمة، الدائرة في فلك المخابرات الجزائية، إلى تنظيم تظاهرة في أروقة مجلس الشيوخ الأمريكي تحت عنوان «ندوة الأمير عبد القادر لحقوق الإنسان»، لم تجد لنسختها الأولى من ضيف شرف سوى الانفصالية أمينتو حيد  
وانخرطت عميلة المخابرات الجزائرية في مخطط صرف أنظار العالم عن القمع، الذي يتعرض له الرافضون لترشيح الرئيس الحالي، عبد العزيز بوتفليقة، إلى ولاية رابعة، إذ عادت أمينتو حيدر  إلى الحديث عن حقوق الإنسان في الأقاليم الجنوبية، داعية أعضاء الكونغرس إلى «الاهتمام بحقوق الصحراويين» و «إنهاء الاستغلال غير الشرعي للثروات المنجمية والمائية للصحراء»
ولم تترد حيدر في تقديم الشكر للإدارة الأمريكية لتقديمها في أبريل 2013، مشروع اقتراح لمجلس الأمن الدولي يهدف إلى إدراج آلية لمراقبة حقوق الإنسان ضمن اختصاصات بعثة الأمم إلى الصحراء (مينورسو)، التي تم سحبها بضغط من أعضاء آخرين بمجلس الأمن
من جهتها عبرت التنسيقية الأوربية لدعم الحكم الذاتي للصحراء المغربية  « أن ما تقوم به « أمينتو حيدر»، يدخل في ميزان الإرهاب الأخلاقي بالتنكر للأصول ولدولتها الأم
وأكد بيان للتنسيقية أن « حيدر تقوم منذ شهرين بجملة من التحركات والأنشطة التي من شأنها أن تعصف بكل الجهود التي يبذلها المغرب في  من أجل إيجاد حل للنزاع المفتعل». وبخصوص الشهادة التي أدلت بها حيدر أمام أعضاء الكونغريس الأمريكي اعتبر البيان أن  « حضور أمينتو حيدر لا يعدو مجرد مناورة مكشوفة رتبتها المخابرات الجزائية بمعية «كبرى كنيدي» لمضايقة الرباط ونقل مركز الضغط الدبلوماسي والحقوقي إلى الجانب المغربي
وأوضحت التنسيقية أن هذه المناورات تستدعي إجراء تقييم جاد  لكفاءة الدبلوماسيين المغاربة بأمريكا، و»التأكد من مدى قدرتهم على التعامل بالسرعة المطلوبة والتدخل في الوقت المناسب كلما استجد مستجد من شأنه الإضرار بالمصالح العليا للبلاد»
وندد البيان «بتسامح السلطات المغربية مع الانفصالية المذكورة»، مشددا على خطورة وجسامة ما تقوم به في الإساءة إلى صورة الوضع  في الصحراء داخل المحافل الدولية»
ي. ق

CESAM
الصباح الخميس 27 مارس 2014



Laissez un commentaire