facebook twetter Google+ اللغة العربية

بيان تنديدي بخصوص الانفصالية أمينة حيدر

الرباط في 21مارس 2014

بيان تنديدي

يؤسف أعضاء التنسيقية الأوربية لدعم الحكم الذاتي للصحراء المغربية CESAM ما تقوم به الناشطة الانفصالية السيدة أمينة حيدر من أعمال تعد في ميزان الإرهاب أخلاقي اتجاه التنكر للأصول و لدولة الانتساب، إذ عملت منذ شهرين على القيام بجملة من التحركات و الأنشطة التي من شانها ان تعصف بكلالجهود التي تبدلها المملكة في القيام بما يخدم ملف الحكم الذاتي للصحراء المغربية، فان كانت السيد امينة حيدجر ستحضر ستحل فعلا الاثننثن المقبل ضيفة على لجنة الخارجية و حقوق الانسان بالكونغلايس الأمريكي لتقديم شهادتها فهذا لا يعدو كونه مجرد مناورة مكشوفة رتبتها المخابرات الجزائية بمعية كبرى كنيدي لمضايقة الرباط و نقل مركز الضغط الدبلوماسية و الحقوقي المسلط، و هذا من شانه أن يكون حاجلة ماسة تقييم كفاءة الدبلوماسية المغربية و مدى قدرتها على التعامل بالسرعة المطلوبة و التدخل في الوقت المناسب كلما استجد مستجد من شانه الإضرار بالمصالح العليا للبلاد فالوقاع أن السيدة حيدر تجوب في الندوات و اللقاءات و تحضر إلى جانب من تكاد تصريحاته تعصر بالعلاقات المتينة بين الرباط و باريس و إذ تسجل التنسيقية الاروبية تنديدها بخصوص هذه الحرية التي تمتع بها السيدة حيدرو تشيد بخطورة الأمر و جسامته في الإساءة إلى الوضع اتجاه الصحراء المغربية في المحافل الدولية و إذ تصدر التنسيقية هذا البيان قصد التدخل الجاد و المسؤول من لدن الجهات المعنية بالحد مما تقوم به الانفصالية امينة حيدر في ملف الصحراء في المحافل الدولية بشكل من الارهاب الفكري و التلاعب على عقول المتنطعين من اتباعها وما من شانك تحطيم كل الجهود الذي تبدلها المملكة المغربية في ملف الصحراء بكل مكوناتها السياسية و الدبلوماسية و المدنية بدون طائل تناله .



Laissez un commentaire

Captcha loading...